/ الاقتصاد - الصناعة
مزيدا من المواد الغذائية الثانوية الحيوية الهنيئة
في الاونة الاخيرة، ينتج مصنع بيونغ يانغ للمواد الغذائية الثانوية الحيوية شتى انواع المواد الغذائية باتخاذ القمح خامات رئيسية لها، مما ينال تقديرا حسنا من الناس.



اقام المصنع الطريقة الجديدة لانتاج عجينة القمح الهنيئة بما يليق بميول شعبنا وعادته الحياتية الغذائية.
تقول كيم هي اوك رئيسة الشعبة في المصنع:
" العجينة المصنوعة من القمح اكثر حلاوة من عجينة فول الصويا بنسبة 10 اضعاف لان القمح يحتوى على نسبة هيدرات الكربون بصورة اكثر من فول الصويا.
اقام المصنع حاليا العملية الجديدة لاختيار القمح، بغية انتاج كمية كبيرة من عجينة القمح واثبت درجة الحرارة لتحليل الخميرة وزمنه اثباتا نهائيا من اجل منع مهاوة عجينة القمح عند تخمرها. "
استعمل المصنع فول الصويا خامات رئيسية في انتاج العجينة في الفترة الماضية.
كان يجب عليه ان يحل المسائل العلمية والتقنية المختلفة مثل ازالة قشر القمح تماما ومنع مهاوة العجينة عند التخمر في انتاج العجينة استفادة من القمح.





اكملت الجماعة التقنية في المصنع العمليات الجديدة لانتاج عجينة القمح في ان مع حل مثل هذه المسائل التقنية بقواها التقنية الذاتية.
ان شتى انواع العجينة والعجينة المفلفلة المصنوعة باتخاذ القمح خامات رئيسية لها نالت تقديرا عاليا في معارض السلع الاستهلاكية العامة لمدينة بيونغ يانغ والتي جرت في هذا العام.
تزداد الان الحاجة الى المواد الغذائية الثانوية الحيوية المنتجة في هذا المصنع على مر الايام.



لا يكتفى المصنع بالنجاحات المحققة، بل يركز القوة على زيادة عدد انواع المواد الغذائية الثانوية الحيوية التي تتخذ القمح خامات رئيسية لها وتحسين نوعيتها باستمرار.