/ العالم وكوريا - معرض الصداقة الدولية
اخلاص ناصر فكرة زوتشيه
في يوم 24 من كانون الاول عام 90 زوتشيه (2001) ، زار احد سفارةَ جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية لدى جمهورية الهند. ها هو كان بيشواناس رئيس مجلس المعهد الدولي لدراسة فكرة زوتشيه.
قابل هو السفير الكوري وطلب منه ان ينقل هدية اعدها بنفسه الى القائد العظيم
كيم جونغ ايل.
تحوى الهدية المضمون المتلخص في ان البشرية التقدمية تتعلم فكرة زوتشيه وان شعلة زوتشيه تنير العالم كله.


المشغولات الفنية المعدنية " شعلة زوتشيه "

عرف هو فكرة زوتشيه لاول مرة في اوائل السبعينات من القرن الماضي.
منذ طفولته، كان متحمسا في التعلم وحساسا بالتيار العصري، فقرأ كل الكتب عن الافكار والنظريات التقدمية وقابل ساسة مختلف البلدان ليجد العدالة والحقيقة. 
ذات يوم، قرا في احدى المطبوعات الهندية مقالات تعرف بفكرة زوتشيه التي ابدعها   الزعيم العظيم كيم ايل سونغ.
- سيد العالم هو الانسان والذات الفاعلة للتاريخ هو الجماهير الشعبية. ان المرء مسؤول عن مصيره هو، وان له القدرة ايضا على صوغ مصيره. -
استهوت هذه الحقيقة العظيمة عقله فى لحظة وحثته على زيارة كوريا في اسرع ما يمكن.
فانطلق الى طريق زيارة كوريا للمرة الاولى في عام 1974 وراى بام عينيه واقع كوريا التي تجسدت فيها الفكرة العظيمة تجسدا باهرا.
في اللاحق، زار كوريا مرارا للمشاركة في الندوة الدولية حول فكرة زوتشيه وغيرها من الفعاليات المتنوعة التي جرت في بيونغ يانغ، وفي تلك الايام، تشرف بمقابلة الزعيم العظيم كيم ايل سونغ والقائد العظيم كيم جونغ ايل عدة مرات وتلقى التعليمات الثمينة منهما.
افتتن تماما بالشيم الانسانية الحارة للزعيمين العظيمين اللذين قدرا تقديرا عاليا ماثره هو الذي سعى جهده في سبيل نشر فكرة زوتشيه واعدا له مائدة وليمة معطاء في يوم ميلاده وعقد عزما راسخا على العيش مدى حياته بكونه ناصرا لفكرة زوتشيه.
خاض النشاطات الايجابية مع انصار فكرة زوتشيه ليغرس لب فكرة زوتشيه في نفوس المتطلعين الى الاستقلالية.
بفضل جهوده الدؤوبة، صدرت " موسوعة كيم ايل سونغ " وغيرها من الكتب العديدة المتعلقة بفكرة زوتشيه وتم تحديد جائزة كيم ايل سونغ الدولية.
عمل هو رئيسا لمجلس المعهد الدولي لدراسة فكرة زوتشيه وسكرتيرا عاما لمجلس جائزة كيم ايل سونغ الدولية ومجلس جائزة كيم جونغ ايل الدولية ولم يكف عن دراسة ونشر فكرة زوتشيه حتى آخر لحظة من حياته.
تدل اكثر من 50 هدية رفعها الى العظماء على مدى افتتانه بهم وائتمانه لفكرة زوتشيه.


طقم من اناء الشاى الفضي المرفوع الى الزعيم العظيم كيم ايل سونغ
يوم 26 من اب عام 65 زوتشيه (1976)


اناء الفواكه الفضي المرفوع الى الزعيم العظيم كيم ايل سونغ
يوم 14 من نيسان عام 67 زوتشيه (1978)


المشغولات الفنية الخزفية "الفيل" المرفوعة الى القائد العظيم كيم جونغ ايل
يوم 13 من نيسان عام 90 زوتشيه (2001)


المشغولات الفنية المذهبة " إلاه سيبا " المرفوعة الى القائد العظيم كيم جونغ ايل
يوم 8 من ايلول عام 98 زوتشيه (2009) 


المزهرية المعدنية المرفوعة الى القائد المحترم كيم جونغ وون
يوم 13 من نيسان عام 100 زوتشيه (2011)


المشغولات الفنية النحاسية " الفيل " المرفوعة الى القائد المحترم كيم جونغ وون
يوم 26 من تموز عام 102 زوتشيه (2013)

تكون هداياه محفوظة بكل عناية في معرض الصداقة الدولية.